السنيورة أبرق الى رئيس دولة الإمارات ورئيس مجلس الوزراء معزيا بالشيخ زايد
السنيورة أبرق الى رئيس دولة الإمارات ورئيس مجلس الوزراء معزيا بالشيخ زايد
Saturday, 14-May-2022 15:30

أبرق الرئيس فؤاد السنيورة الى كل من رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ محمد بن زايد بن سلطان آل نهيان، ورئيس مجلس الوزراء بدولة الإمارات العربية المتحدة حاكم إمارة دبي وزير الدفاع الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، معزيا بالشيخ خليفة بن زايد آل نهيان.

 

وجاء في البرقية الاولى الى الشيخ محمد بن زايد بن سلطان آل نهيان: "أتوجه إلى سموكم بالتعزية القلبية الحارة لوفاة المغفور له بإذن الله تعالى القائد الكبير والغالي رئيس دولة الامارات العربية المتحدة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان.

 

لقد كان رحمه الله خير خلف لخير سلف، مؤسس الدولة والده المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وأنه حمل الراية وحفظ الأمانة، وأمسك بزمام القيادة، وأحسن إدارتها في ظروف شديدة الصعوبة، كما ورفع من قدر هذه الدولة العربية لتكون في مصاف وطليعة الدول الرائدة والمتقدمة في العالم، وهو قد نجح وبجدارة في تعزيز بنيان الدولة وتطورها، واستمرار تلاؤمها مع مقتضيات العصر.

 

لقد شكل رحمه الله قيمة معنوية كبرى لدولة الامارات العربية المتحدة، وأكسب شعبها المزيد من العزة والتقدم والرفاه.

 

نسأل الله تعالى أن يسكنه فسيح جناته ويلهمكم، ويلهم شعب دولة الإمارات العربية الشقيق الصبر والعزاء. كما ونسأله تعالى أن يكون النجاح والفلاح حليفكم في تحملكم لمسؤوليات الحكم كرئيس منتخب للدولة بعد غياب الراحل الكبير لتتابعوا مسيرة التقدم والرقي والازدهار لما فيه خير دولة الإمارات العربية المتحدة وخير الأمتين العربية والإسلامية، إنه سميع مجيب".

 

وجاء في الرسالة الثانية الى الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم: "أتوجه إلى سموكم بالتعزية القلبية الحارة لوفاة المغفور له بإذن الله تعالى القائد الكبير والغالي رئيس دولة الامارات العربية المتحدة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان.

 

لقد كان رحمه الله خير خلف لخير سلف، مؤسس الدولة والده المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وأنه حمل الراية وحفظ الأمانة، وأمسك بزمام القيادة، وأحسن إدارتها في ظروف شديدة الصعوبة، كما ورفع من قدر هذه الدولة العربية لتكون في مصاف وطليعة الدول الرائدة والمتقدمة في العالم، وهو قد نجح وبجدارة في تعزيز بنيان الدولة وتطورها، واستمرار تلاؤمها مع مقتضيات العصر.

 

لقد شكل رحمه الله قيمة معنوية كبرى لدولة الامارات العربية المتحدة، وأكسب شعبها المزيد من العزة والتقدم والرفاه.

 

نسأل الله تعالى أن يسكنه فسيح جناته ويلهمكم، ويلهم شعب دولة الإمارات العربية الشقيق الصبر والعزاء. كما ونسأله تعالى أن يكون النجاح والفلاح حليفكم الدائم لتتابعوا مسيرة التقدم والرقي والازدهار إلى جانب رئيس الدولة الجديد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان حفظه الله، وذلك لما فيه خير دولة الإمارات العربية المتحدة وخير الأمتين العربية والإسلامية، إنه سميع مجيب".

theme::common.loader_icon