البحر وحروق الشمس عند الأطفال
البحر وحروق الشمس عند الأطفال
Saturday, 17-Jul-2021 05:11

كل سنة، ينتظر الأطفال بفارغ الصبر الذهاب إلى البحر للإستمتاع برمال الشاطئ ومياه البحر والشمس الحارقة. من هنا، يجب تعليم الطفل، مهما كان عمره، جميع أساليب الوقاية من أشعة الشمس اللاهبة، والتي يمكن أن تؤدي إلى مشاكل صحية، ناهيك عن وجع الجسم والحروق التي يمكن أن ترفع حرارة الطفل وتسبب وجع الرأس... قصة هذا الأسبوع التوعوية عن «هادي» الذي سيذهب إلى البحر، ولكن قبل وصوله إلى الشاطئ، سيتعلّم بعض الأساليب للوقاية من أشعة الشمس. قراءة ممتعة ومفيدة للأهل وللأطفال على حدٍ سواء.

 

اليوم، سيذهب «هادي» إلى البحر مع والده ووالدته وأخته «جنى». هو متحمّس جداً لهذه الرحلة، حيث سيقوم بالكثير من النشاطات والمغامرات هناك. سأل الوالد إبنه:

- ماذا ستفعل اليوم على شاطئ البحر يا «هادي»؟

 

فسّر الطفل لأبيه مع الكثير من الحماس:

- سأسبح معك يا أبي في المسبح الصغير المخصّص للأطفال. وسأركض على طول شاطئ البحر، مع أمي! كما سألعب مع أختي «جنى» بالطابة. ولن أنسى أن ألبس في يداي فواشات السباحة التي سأنفخها.

 

ثم سأل الأب إبنه «هادي»:

- ولكن لِمَ يجب أن تلبس فواشات السباحة؟

 

فقال «هادي» متأكّدأً من إجابته:

- لأنّ هذه الفواشات ستساعدني لكي أطفو فوق سطح الماء. أما أختي «جنى» فيجب أن تلبس طوق السباحة. فهو يحميها طوال الوقت من الغرق. وطبعاً ستبقى يا أبي بقربنا خلال السباحة ولن تبتعد عنّا.

 

توجّهت العائلة إلى السيارة، وكانت الأم و«جنى» بإنتظار «هادي» والأب، الذي كان حاملاً معه المراهم والزيوت التي يجب إستعمالها خلال التواجد على المسبح. ثم قال «هادي» لاخته «جنى» التي كانت جالسة في مقعدها المعتاد:

 

- يجب دائماً وضع الزيوت والمراهم المخصّصة للبحر كي لا تحرقنا الشمس بأشعتها الحارة. كما يجب ترطيب جسمنا طول الوقت يا أختي.

 

إبتسمت الأخت الصغيرة وأكمل «هادي» تفسيراته :

- كما يجب شرب الماء طوال الوقت كي لا ينقص من جسمنا الماء. ولا تنسي يا «جنى» ألّا نبتعد أبداً عن أهلنا، وأن نتعرف الى أطفال آخرين ونتسلّى معهم ونقضي أفضل الأوقات في المسبح أو على شاطئ البحر.

 

ثم قالت «جنى» لأخيها بصوتها الناعم الحنون:

- كما يجب وضع النظارات الشمسية كي لا تتأذى عيوننا. وأنا لم أنسَ أن أجلب نظاراتي ونظاراتك أيضاً.

 

وأكمل الأب والأم طريقهما نحو شاطئ البحر والمغامرات تلمع في عيون «هادي» و«جنى».

theme::common.loader_icon